الجمعة، 25 أكتوبر، 2013

ما أنت قائل لهؤلاء ؟

وعجباه لأشخاص يدافعون عن أسماء لأشخاض يعرفون فقد أسماءهم من المناهج المدرسية , شخص من القرب الرابع عشر , يتحشش قليلا يقول بعض الكلمات ثم يكتب له كتابا عن الفكر لكي يصفع الفقر صفعة .
فيأتي بعض المراهقين الفكريين لتحدثوا عنه ويضعوه مرتبة ابائهم وأجدادهم .
لا لشئ إلا لأن قولته التي يحفظها عن ظهر قبل تنجيه أو نجته أكثر من مرة من السقوط في الإمتحان
وأخر شئ يمكنني ان أقوله لهؤلاء, "ما هكذا تورد الإبل" .
خدم شوية عقلك . خد من مصادر , لا بأس أن تأقرأ لكن لا تجعل كل من هب ودب نبيا تدافع عن أفكاره , وإلا ستكونا ببغاءا يكرر ما يقال له , ويقوم بنفس إعادة الإنتاجية . لا إستعمل عقلك الناقد , وفكرك النابض لترى بعين ثاقبة ما حولك .

ما أنت قائل لهؤلاء ؟