الجمعة، 2 أغسطس، 2013

لا يسعني شئ إلا الإنتظار

نعم أن تشعر بالملل لهو اقصى عقوبات
أن تنتظر أحدهم أن يأتي أو لا يأتي يذكرني بمسرحية "في انتظارغودو"
فقط لأنك لم تقوم بالسؤال عن الموعد
ومتى يكون عادة و إن كانت هناك أيام لا تدخل ضمن هاته العادة
المهم كل فرصة في شئ من الخير أو كل الخير
فلا يسعني شئ إلا الإنتظار